Business

جريدة الجريدة الكويتية | البدر: «آسيا كابيتال» أتمت شراء حصص في «AGP»



«شركة مهمة في محفظتنا المالية بتقييمات مخفضة»

اختتمت شركة آسيا كابيتال الاستثمارية، التي تركز أعمالها في نطاق الاستثمار بالفرص الواعدة في البلدان الآسيوية، اجتماعها السنوي للجمعية العامة العادية، أمس الأول، للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2021.

وبعد اجتماع العام الماضي الذي عقد افتراضيا بما يتماشى مع الشروط الصحية في البلاد، عقد اجتماع هذه السنة في برج الداو بحضور المساهمين بشكل شخصي، حيث وافق جميع المساهمين الحاضرين على جميع البنود الخاصة بجدول أعمال الجمعية العمومية باستثناء بند استقطاع 10 في المئة إلى حساب الاحتياطي الإجباري عن السنة المالية المنتهية في 31/12/2021.

وانطلق الاجتماع بكلمة لرئيس مجلس الإدارة ضاري البدر، رحب خلالها بالمساهمين، واستذكر بعض التحديات والفرص التي فرضت نفسها خلال العام الماضي، بينما كانت الاقتصادات الآسيوية تتكيف مع جائحة كوفيد 19، مبينا أن “الأولويات الرئيسية للشركة خلال هذا العام تتمثل في الحفاظ على قيمة استثماراتنا وتوسيع ملكياتنا في أهم استثماراتنا بشكل مناسب، واستثمار فائض السيولة في صناديق الأسهم المتداولة (ETFs)، وضمان سلامة موظفي الشركة، والاستمرار في تعزيز كفاءات التشغيل من خلال تدابير خفض التكاليف”.

كما سلط البدر الضوء على مثالين لتطبيق مثل هذه الأولويات، مشيرا إلى أن “الشركة قدمت تمويلا مرحليا إلى شركة الخليج الأطلسي والمحيط الهادئ AGP، وهي شركة مهمة في محفظتنا المالية، لضمان تنفيذ سلس للمشاريع الأساسية؛ كما بدأنا المناقشات مع نظرائنا لتوسيع حصتنا في الشركة بتقييمات مخفضة، علما أن صفقة الشراء تمت أخيرا في فبراير 2022، وهو ما مكننا من تعزيز ممتلكاتنا في استثمار استراتيجي طويل الأجل”.

وأشار إلى أن الشركة كانت في وضع جيد يسمح لها بالاستفادة من الفرص الاستثمارية في الأسواق الناشئة الآسيوية، “ولدينا وضع مالي جيد وسيولة عالية، ولا يوجد علينا أي التزامات مالية كبيرة، وتعد استثماراتنا الرئيسية في قطاعي توزيع الغاز المسال والضيافة مهيأة جيدا للنمو في بيئة ما بعد الوباء، وقد أتت جهودنا لفرض الانضباط المالي، وتقليل نفقاتنا التشغيلية، بنتائج إيجابية”.

تحسين الأداء المالي

وفيما يتعلق بالأداء المالي للشركة، قال البدر: “عام 2021، سجلت شركة آسيا كابيتال الاستثمارية إجمالي دخل بلغ 4.32 ملايين دينار مقارنة بـ0.54 مليون لسنة 2020، وحققت صافي ربح قدره 3.19 ملايين، بربحية 4.10 فلوس للسهم، مقارنة بصافي خسارة 0.67 مليون، وبواقع خسارة للسهم تعادل 0.87 فلس عام 2020، أما بالنسبة لسنة 2021 فقد حققت الشركة متوسط عائد على حقوق المساهمين بنسبة 4.4 في المئة مقارنة بمعدل -0.9 في المئة خلال العام السابق”.

وأردف: “كما وصلت نفقاتنا التشغيلية لسنة 2021 إلى 1.02 مليون دينار، مقارنة بـ1.21 مليون لعام 2020، وارتفع إجمالي الأصول إلى 76.11 مليونا عام 2021، بعد أن كان يقدر بـ72.92 مليونا، أي بزيادة قدرها 4.4 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي”.

أسس متينة للنمو

وأضاف أنه خلال السنوات القليلة الماضية، ركزت شركة آسيا جهودها على تعزيز مركزها المالي من خلال بيع الاستثمارات غير الأساسية، وخفض التكاليف وتركيز جهودها على خلق قيمة في استثماراتها الأساسية.

وتابع: “خلال العام المقبل، من المتوقع أن تسجل سلسلة فنادق دويت إنديا في الهند أداء أفضل، حيث يواصل سوق الضيافة تحسنا في عام 2022، ونتوقع أن يُترجم هذا إلى ارتفاع في معدلات الإشغال، والمعدلات اليومية وتحسن في الإيرادات والربحية”.

وفيما يتعلق بالاستثمار في شركة الخليج الأطلسي والمحيط الهادئ AGP، ذكر: “نحن متفائلون بشأن فرص تركيز الاقتصادات الآسيوية على الغاز الطبيعي كبديل نظيف لمصادر الطاقة التقليدية. وتماشيا مع ذلك، نجحت الشركة في جذب أكثر من 300 مليون دولار من التمويل عام 2021 من خلال هيكل المشروع المشترك مع شركة أوساكا للغاز Osaka Gas والمؤسسة اليابانية للاستثمار في البنية التحتية الخارجية (Japan Overseas Infrastructure Investment Corporation) وآي سكويرد كابيتال I Squared Capital، من أجل تنفيذ مشروع توزيع الغاز على المدن في الهند. وبفضل نسبة التمويل المناسب بين رأس المال والديون، تتمتع شركة الخليج الأطلسي والمحيط الهادئ AGP بوضع جيد لطرح خطتها لتطوير البنية التحتية في عام 2022 وما بعده”.

حصة المطيري



Source hyperlink

Leave a Reply

Your email address will not be published.