Sports

الأولمبي في ورطة


مبارك الخالدي

بات منتخبنا الوطني الأولمبي في وضع لا يحسد عليه قبل 20 يوما على انطلاق نهائيات كأس آسيا المقررة في أوزبكستان الشهر المقبل، إذ تصاعدت وتيرة اعتذارات اللاعبين بسبب الظروف الدراسية، حيث انضم إلى قائمة المعتذرين كل من خالد صباح وحسين أشكناني وعثمان الدوسري وفواز الصعب ومنصور العنزي وعبدالهادي العنزي لينضموا إلى من سبقوهم بتقديم الاعتذارات وهم: سلمان البوص وطلال القيسي وعبدالعزيز البحر وعبدالرحمن كميل وطلال مزيد.

وكانت مصادر مقربة في الجهاز الإداري قد أكدت طلب الاتحاد الكويتي من نظيره الآسيوي استثناء الأزرق لتسجيل لاعبين جدد ضمن القائمة.

من جانبه، ناشد مدير المنتخب مشاري فيحان وزير التربية تأجيل الاختبارات الدراسية للاعبين، وقال: إن منتخبنا لديه استحقاق آسيوي مهم بعد أقل من 20 يوما، متمنيا التدخل السريع لتأجيل اختبارات اللاعبين في الجامعة والمعهد التطبيقي ليتسنى لهم المشاركة مع المنتخب وتمثيل بلادهم الكويت خير تمثيل.

ومن المقرر أن تغادر بعثة «الأزرق الأولمبي» إلى معسكر خارجي في أذربيجان الخميس المقبل تتخلله مباراتان وديتان مع المنتخب القطري على أن تغادر البعثة مباشرة إلى أوزبكستان في 28 الجاري للمشاركة في نهائيات كأس آسيا تحت 23 سنة، حيث يلعب المنتخب في مجموعة تضم منتخبات استراليا والأردن والعراق، اذ يستهل الأزرق مواجهاته بلقاء المنتخب الأسترالي في الأول من يونيو ثم يلتقي المنتخب الأردني في 4 منه ويختتم مواجهاته بلقاء منتخب العراق 7 منه، ويتأهل عن المجموعات أصحاب المركزين الأول والثاني لخوض الدور اللاحق.





Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.